أعلام وعلماء

أبو موسى المديني

حصل أبو موسى من المسموعات بأصبهان ما لم يحصل لأحد في زمانه ، وانضم إلى ذلك الحفظ والإتقان ، وله التصانيف التي أربى فيها على المتقدمين ، مع الثقة ، والعفة ،كان له شيء يسير يتريح به ، وينفق منه ، ولا يقبل من أحد شيئا قط ، أوصى إليه غير واحد بمال ، فيرده ، فكان يقال له : فرّقه على من ترى ، فيمتنع ، وكان فيه من التواضع بحيث أنه يقرئ الصغير والكبير ، ويرشد المبتدئ ، رأيته يحفّظ الصبيان القرآن في الألواح . وكان أبو مسعود كُوتاه يقول : أبو موسى كنز مخفي .

الإمام العلامة ، الحافظ الكبير ، الثقة ، شيخ المحدثين أبو موسى محمد بن أبي بكر عمر بن أبي عيسى الشافعي
مولده في سنة501 هـ .
وقال عبد القادر الحافظ : حصل أبو موسى من المسموعات بأصبهان ما لم يحصل لأحد في زمانه ، وانضم إلى ذلك الحفظ والإتقان ، وله التصانيف التي أربى فيها على المتقدمين ، مع الثقة ، والعفة ،كان له شيء يسير يتريح به ، وينفق منه ، ولا يقبل من أحد شيئا قط ، أوصى إليه غير واحد بمال ، فيرده ، فكان يقال له : فرّقه على من ترى ، فيمتنع ، وكان فيه من التواضع بحيث أنه يقرئ الصغير والكبير ، ويرشد المبتدئ ، رأيته يحفّظ الصبيان القرآن في الألواح .
وكان أبو مسعود كُوتاه يقول : أبو موسى كنز مخفي .
قال الحسين بن يَوْحَن الباوري : كنت في مدينة الخان فسألني سائل عن رؤيا ، فقال : رأيت كأن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- توفي ، فقال : إن صدقت رؤياك ، يموت إمام لا نظير له في زمانه ; فإن مثل هذا المنام رئي حال وفاة الشافعي والثوري وأحمد بن حنبل ،( يعني كان يتوقع وفاة هؤلاء العلماء ) قال : فما أمسينا حتى جاءنا الخبر بوفاة الحافظ أبي موسى المديني .
قال الذهبي: كان حافظ المشرق في زمانه.
قال ابن النجار: انتشر علم أبي موسى في الآفاق ، ونفع الله به المسلمين ، واجتمع له ما لم يجتمع لغيره من الحفظ والعلم الثقة والإتقان والصلاح حسن الطريقة وصحة النقل . قرأ القرآن بالروايات ، وتفقه للشافعي ، ومهر في النحو واللغة ، وكتب الكثير.
وقال محمد بن محمود الرويدشتي : صنف الأئمة في مناقب شيخنا أبي موسى تصانيف كثيرة .
وصنف كتاب “الطوالات ، ، وكتاب “ذيل معرفة الصحابة” ، وألف كتاب “القنوت” ، وكتاب “تتمة الغريبين” يدل على براعته في اللغة ، وكتاب “اللطائف في رواية الكبار ونحوهم عن الصغار”.
توفي أبو موسى سنة 581 هـ .

إقرأ أيضا:صاعد بن الحسن بن صاعد

مؤلفاته :

  1. عوالي التابعين.
  2. الحفظ والنسيان.
  3. ذيل أنساب المحدثين.
  4. كتاب الوظائف.
  5. كتاب الترغيب والترهيب.
  6. المجموع المغيث في غريبي القرآن والحديث.
السابق
الرياضي الفلكي الفقيه الزاهد ابن المجدي
التالي
 يوسف خاص حاجب (فيلسوف تركي مسلم)

اترك تعليقاً