أخبار اللغة العربية

من أبرز اللغات التي تعتمد الأبجدية العربية (الحروف العربية) في كتابتها

من أبرز اللغات التي تعتمد الأبجدية العربية (الحروف العربية) في كتابتها

-طبعا أولها هي لغتنا العربية الجميلة، اللسان الأمي (أم اللغات وأصلها) وأوسعها معجما وأكثرها كلمات وأقومها وأدقها على الإطلاق وأبين لسان وأفصح ما يمكن للبشر نُطقه.. اللسان الذي أنار الله عز وجل عبره طريق البشرية بخاتمة رسالات الإسلام، واستمرت لغة حاملة للعلم والحضارة لقرون طويلة بُنيت عليها الحضارة البشرية الحالية.. فهي بذلك أيضا شجرة مُثمرة تعتبر كنزا ثمينا للبشر جميعا، دون استثناء 🌴

– اللغة البلوشية: ينتشر متحدثو هذه اللغة في كل من إيران وباكستان وأفغانستان وتكتب بالأبجدية العربية في معظم تلك المناطق.

– لغة الهاوسا: تكتب هذه اللغة بحروف عربية، ويتحدث بها نحو 50 مليون شخص كلغة أولى و30 مليون كلغة ثانية، وهي اللغة القومية في النيجر، كذلك تكتب بالحروف اللاتينية.

– اللغة الكشميرية اللغة الكشميرية يتحدث بها مسلمو كشمير وجامو، وتكتب بالحروف العربية.

– اللغة السندية: تعود هذه اللغة إلى منطقة السند بباكستان وتكتب بالحروف العربية، وهي لغة رسمية في السند والهند، ويتحدث بها نحو 50 مليون شخص.

– اللغة الجاوية: يبلغ عدد المتحدثين بهذه اللغة نحو 100 مليون شخص، معظمهم في إندونيسيا وماليزيا، وتكتب بالأبجدية العربية بالإضافة إلى اللاتينية.

إقرأ أيضا:الدارجة المغربية : صرع او صرعتِ

– اللغة الأردية: هي اللغة الرسمية في باكستان، وهي رسمية كذلك في خمس ولايات هندية، وتكتب بالحروف العربية.

– اللغة الطاجكية : هي لغة طاجسكتان، وتنتشر في مناطق عدة بأفغانستان والصين وروسيا وأوزبكستان وإيران، وتكتب بالحروف العربية بالإضافة إلى اللاتينية والسيريلية.

– اللغة التوسوكية: يتحدث بها شعب السولو في الفيليبين وتكتب بالحروف العربية.

– اللغة الفارسية: يتحدث بها نحو 112 مليون شخص، في إيران وطاجكستان وأفغانستان وأوزباكستان، وتكتب بالأبجدية العربية.

إقرأ أيضا:لغة أهل الأندلس وأحوالهم الإجتماعية

– اللغة البنجابية: يتحدث بها نحو 88 مليون شخص في الهند وباكستان وتكتب بالحروف العربية.

– اللغة التركية العثمانية: كانت اللغة الرسمية في الإمبراطورية العثمانية وتكتب بالحروف العربية.

– اللغة الأذرية: يتحدث أكثر من 13 مليون شخص باللغة الأذرية، وهي اللغة الرسمية في أذربيجان، بقيت تكتب بالحروف العربية حتى عام 1920 إلى أن تحولت إلى اللاتينية فيما بعد.

#العربية_تجمعنا

#لا_للفرنسة

السابق
 يوسف خاص حاجب (فيلسوف تركي مسلم)
التالي
لا للفرنسة : الجواب المفصل على ترهات العميل المُنتعَل

اترك تعليقاً